2011/12/07

كلمات وقعت من جيبى
































ما يدعوك للكتابة أو الشعر أو حتى الغناء هو , إما إنك تمر بلحظات فرح غامر ..أو تمر بلحظات حزن سوداء  ..ففى الحالة الأولى أنت فرح فتجد سيل من الشعور الحلو يخرج منك مثل النهر الجارى وفى الحالة الثانية فالحزن يسيطر عليك وسوف يقتلك إن لم تخرجه فى كلمات أو دموع أو نحيب
ولكن إن تجد نفسك فى مسافة بين هذا وذاك ...!! فللأسف لن تستطيع فعل شيء , لإنك ببساطة لن تستطيع التعرف على شعورك .. هل أنت حزين جداً  أم فرح ؟!!
هنا تجد نفسك تنتظر و لا تستطيع عمل شيء .. شيء يشبه الضياع ..

قد نمكث سنوات و سنوات نبنى ذاتنا و نشكل ملامح حياتنا و نرسم بريشة شعورنا  آمالنا فى المستقبل اللذى نتمناة و حتى تفاصيله الدقيقة .. المشكلة إننا نكتشف إننا أصبحنا بعيدين جداً
عن العالم الذى نعيش فيه .. وقد لا نجد احد حولنا يشاركنا تلك الاحاسيس الغالية اللتى أستنزفنا حياتنا فى الوصول اليها .. وهنا نشعر بالوحدة والعزلة . تماماً مثل من يبنى ناطحة سحاب ويكتشف إن لا سكان فوق غيرة فيحن الى النزول للشارع كى لا يشعر بالغربة .
ولكى تنزل الى القاع الرطب الساذج فأنك سوف تتنازل عن كثير من المثل والقيم اللتى بنيتها لنفسك فتصاب بالإحباط أكثر  ..
وما يفاقم الأمر أكثر إذا كان لك بالماضى القريب من كانوا يشاركونك نفس أحاسيسك الغالية
ولكنك أبتعدت عنهم لسبب ما والأسباب كثيرة ولكنها تتشابه عند كل منا ..
هنا انت كمثل نبته تعيش فى جو غير ملائم لها ..فتنمو النبتات الرديئة حولك و أنت نبته تتضائل
حتى توشك أن تموت .. لأنك أنت زهرة تيوليب غالية .. و حولك حشائش ضارة للطبيعة ولكنها تنمو أكير بل و تلتهم من حولها بشراهه ..

كانت بعثرات من حروفى وددت وضعها على صفحتى كى أعود لها وأقول .. كنت مجنون و أنا أكتب ذلك ..

شكراً  ذاتى العزيزة  ..


24 comments:

ريــــمــــاس يقول...

صباح الغاردينيا راين
واهلاً بك وحرفك من جديد أفتقدنا حضورك لفترة متمنية أن المانع كان خيراً ..
حالة الكتابة حالة خاصة دائماً أقول أن من لديه تلك الملكه هي نعمة من رب العالمين البعض يفرح ولايجد وسيلة خاصة يعبر بها عن فرحه والبعض يحزن ولايجد متنفس خاص يفضفض به عما يخنقه من وجع وكبت للألم لذلك نحنُ نلجأ لأقلامنا ونرتمي في أحضان أوراقنا ونحنٌ على يقين أنها أصدق من يجاورنا ويأخذ بمداد أرواحنا لتكتب وتنثر على الورق ..
في الحياة ياراين مصاعب كثيرة ربما أهمها في رأيي حين تفتقد من هم حولك او على الأقل من كنت تشعر معهم براحة ذاتك بـ أناس تشعر أنهم يقرأونك دون كتابة ويسمعونك دون صوت هؤلاء مختلفين جداً حين نفقدهم نفقد الكثير ..
ذاتنا متطلبة جداً ومهما حاولت إشباع رغباتها فلن تكتفي .."
؛؛
؛
راين العنوان رائع جداً
وكأنك تحتفظ بتلك الكلمات كـ قصاصة بسيطة أردت إخفائها حتى عنك أنت ولكنها سقطت فكان لابد أن تكون هنا ..
راين نصيحتي لك كـ صديقة تدوين أجعل حرفك هو صديقك ورفيقك ولاتخفي قصاصات ذاتك حتى عنك بل أعد ترتيبها وأقرأها من جديد فقد تجد نفسك راين آخر بعد قرائتها أما من فقدتهم فـ إن كان هناك محاولة قد تعيدهم فلا تبخل عليك وعليهم بـ العودة ..
كن بخير وسعادة "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

قوس قزح يقول...

صباح الخيرات ريماس ..
أنت من يحبون حضور الصباح .. شيء ممتاز ومطمئن ..
المشكلة يا ريماس ليس فى مصاعب الحياة فقد تعودنا عليها ولكن الحياة بحد ذاتها فلسفة كبيرة ولكى تحاول أن تفهمها تتعب أكثر ..
إنها صخب كبير .. لا تستحق كل ذلك العناء ..
ما يعجبنى أكثر هو قرائتك الصحيحة لما أود أن أقوله ..

صباحك أجمل ريماس

لاتــــي يقول...

حسناً
لا تعليق سوى أني منبهرة بهذا القدر
من التعبير عنا.
عن حالة، حالات، عن الانسان..

رائعة

الجودي يقول...

أقدر كل ماقلت .. فقد مررت في هذه الحاله أكثر من مره حين تعود بعد رحلة طويلة و عمل لتجد نفسك وحيد .. وتبدأ من جديد .. في التآلف مع من حولك .. نوع من الغربه مختلف نوعا ما عن ماذكرت ولكن المشاعر هي ذاتها ..

شكرا لك قوس

أتمنى لك كل خير

تحياتي

أمال يقول...

جميل ما خطه قلمك قوس
استشعرته جدا لأني مررت به في كثير من اللحظات
الشعور بالتيه وسط زوبعة من المشاعر الخانقة التي تعاندك عن الافصاح عن هويتها...
تلك الحالة الغريبة التي تجعلنا نجهل أنفسنا ونفقد التواصل مع دواتنا..

سلامي

جارة القمر يقول...

دع النخيل يرمي بثماره

سكر زيادة يقول...

كلمات أكثر من رائعة

نمووول يقول...

مساء الخير
جميل ما كتبته هنا فعلاً مشاعرنا نصفها على شكل كلمات, تعجبني كثيراً اوصافك وتصاويرك لها رائحه مميزة ,,

اعتقد ان الكلمات سقطت من قلبك وليس من جيبك
دمت بخير ,,

قوس قزح يقول...

لاتـــــى
"
أهلاً بلاتى الحكيمة طيبة القلب
شكراً لك فى جميع الاحوال .. أعتز بتعليقك كثيراً ..

دمتى بصفاء و نقاء

قوس قزح يقول...

الجودى ..
هذا إذا كنتِ فى إجازة لبعض الوقت ., فمابالك لو غبتِ الوقت كله ..
ماذا لو حصل إنفصام وهوة كبيره ؟

شكراً لكِ الجودى و لكلماتك المعبرة

ودى و تحياتى

قوس قزح يقول...

أمال ..
الجميل هو بصمتك التى تركتيها هنا و ذهبتى .. ومن منا لم تخالجة تلك الأحاسيس يا صديقتى ؟
أنا متأكد أن تلك الاحاسيس قد لامست شعورك فى يوم من الأيام ..

شكراً لوجودك هنا

قوس قزح يقول...

جارة القمر ..

أهلاً أهلاً بكِ بعد غياب طويل أكثر من عام
وأتمنى إعادة التواصل التدوينى بيننا كما عهدناك منذ بداية التدوين ..

وردة جورية لك

هذه الأيام تمر ذكرى فلسطينية نشعل شموعها داخل قلوبنا ...

دمتى بود

قوس قزح يقول...

سكر زيادة ..

الروعة هو السكر اللذى يتقاطر من كلماتك ..


تحيات وود لكِ

قوس قزح يقول...

نمووول ..
"
أهلاً صديقى الغالى
والذى أتابع أعماله بشغف دائماً
فعلاً وصفك أعجبنى كثير
" هذه الكلمات وقعت من قلبى "

هذا الوصف جعلنى أعيد النظر فى عنوان البوست فلقد وجدت وصفك أكثر عمقاً لوصف حالتى ..

ودى و تقديرى لك

أنثى ـآ فوق القانون يقول...

مساءمعطر بروعة كلماتك..
..
اوافقك الرائ وبشدة
في حالة الفرح يرتبط اللسان ولكن
دائما مايكون القلم أبلغ ..
في حالة الحزن تعجز كل جوارحنا عن
وصف مابدواخلنا
وتبقى الأقلام كــ أم تعطف على طفلها
تناغيه وتحدثه حتى وإن لم تفهم مايقصد
أقلامنا احيان تكون بقرب حبل الوريد
واحيان اقرب بكثير ..

..

رائع ياقوس

كنت هنا للحظات ممتعه جدا

لاعدمنا نزف قلمك يامبدع..

آرثـر رامبـو يقول...

الكتابة عالم موازي لشخصياتنا ... الكتابة هي إيقاع يرسمنا ... الكتابة الشيء الوحيد الذي يخلص الطاقة السلبية منا ونمارس قسوتنا احيانا على الورق .. وكذلك في وقت الفرح ..


كن بخير راين

آرثـر رامبـو يقول...

راين هل من أخبار عن الأخت للوش ؟

قوس قزح يقول...

أنثى فوق القانون "
"
شكراً لك ولكلامك الطيب
وأنا أيضاً اضم رأيك لرأيك فيما
تفضلتى بكتابته ..
كنت أود أن أجعلك تشعرين ولو برهة فى المسافة الرمادية الباهته التى بين الفرح و الحزن . وتلك التى أعنيها ..
اظن إنها قاسية أيضاً ..

لك ودى و تحياتى عزيزتى

قوس قزح يقول...

آرثر رامبو "
أهلاً صديقى
أظن إنك قد وصفت حالة الكتابة لدى الكاتب المحترف الشغوف بما يكتب وصفاً دقيقياً ينم عن فكرك الراقى ..
"
وأما عن الأخت للوش .. فحقيقة لا أعرف
أى شيء جديد ..ولكن شفاها الله أعتقد إنها منومة الى الان بالمستشفى ..
أنا جد قلق عليها .. أدعو لها بالشفاء العاجل و إذا سمعت جديد عنها سوف أكتب لك ..

تحياتى وودى لك

تركي الغامدي يقول...

تحياتي لشخصك الكريم ... كلمات وقعت من جيبك لنتلقفها تأملاً ... فلولا الكتابة هذه النعمة الربانية العظيمة لما تلاقينا بأفكارنا قبل أجسادنا على بساط هذه الحياة الدنيا الفانية ... طابت حياتك وبالتوفيق دوماً يارب .

قوس قزح يقول...

تركى الغامدى ..
"
شكراً لك اخى العزيز ..
فبالكتابه تتواصل الأرواح ..
وتتعزز المعانى فى القلوب أكثر ..

دمت ودام عطاؤك المستمر

آرثـر رامبـو يقول...

الله يجزاك خير وإن شاء الله ما نسمع عنها إلا كل خيـر .

Inspired يقول...

السلام عليكم ورحمة الله،

كثيرا ماينبثق الإبداع بعد المعاناة...

Inspired

قوس قزح يقول...

Inspired
"
ولحضورك تكون للكلمات معنى ارقى
ودى و شكرى لك