2012/09/23

عن قرب
















تأسرنى كثير الزهرة البرية  واشعر إننى أخدش

حيائها عندما أقف وأقترب منها فهى لم تتوقع
رجل ان يدنو منها عن قرب فى خلوتها 
تعجبنى عدم إنسجامها وتجانسها مع من حولها من نبتات
وهذا النشوذ والأناقة والحياء هو سر جمالها
فلن تكن هكذا لو كانت مرصوصة بعناية
 على رصيف بجوار متجر يمر من أمامة العابرون
للمكان . إنها هنا غيداء فى ريعان بكورتها
متكبره بغنج ودلال خجولة من مرورى أمامها 
وعندنا تابعت السير !!!
رمقتى بنظرة منها 
لن أنساها أبداً 
:)


4 comments:

أفراح يقول...

كلمات غاية في الجمال ...
اعجبتني التدوينة كثيراً ...

كُن بخير ياصديقي..

أنثى ـآ فوق القانون يقول...

في أجمل حلة وقفت
وفي غاية الخجل تباهت
بروعة حياها ابتسمت
وزاد غرورها حين بك شعرت
ولعطرها نثرت حين بلقياك فرحت ..

قوس قزح
الروعة و الدهشة كان لهما
نصيبٌ كبير من الالتقاء هنا

طبت وطاب قلمك المتميز

كنت هنا

أنثى ..

قوس قزح يقول...

أفراح "
انا سعيد كونها راقت لك

أهلاً بك صديقتى الوفيه

قوس قزح يقول...

أنثى فوق القانون ..

/
كلماتك تثير الطمأنينه فى قلبى
وإن كلماتى لاقت كل هذا الأثر منك

/
الأروع هو وجودك يا أنثى

طابت جميع اوقاتك عزيزتى