2012/03/14

كنت أبحث عن شيء



,
,


:


وبعد أن سنحت لى الفرصة

تسللت من ثقب ابرة ..

كان يوجد بزاوية فى أقصي روحى ..

وتركت كلى شيء إللا تلك الوخزة

فى أسفل قلبى

فما زالت أشعر بها تؤلمنى

وتتسلل خلفى تراقبنى من بعد ,,

وبرغم كل هذا الدواء الذى تجرعته

على مدى أشهر ..

وبرغم معرفتى مسبقاً

إن هذا وهم  و. هراء

/


فأن الألم هنا ..
فى هذا المكان الذى لا أستطيع
تحديده .
إنه بلا وصف ,,


لانه شيء غير مرئى مثل الهمس ..
.....



أنا أعرف
.

وأنتِ تعرفين

وهذا يكفى

/

والصمت لن يؤدى الى الجنون

فهناك حكايات تمت كتابتها

بوخزات الأصابع

 وظلت عالقة فى قبلات الليل

وهناك كلام مخبأ فى حنايا الشفة السفلية
,,

وآخر تحت الجفن

,,

وعندما هطلت الامطار آخر مرة
فكرنا أن نهرب لأن الأجواء كانت تساعدنا على ذلك
فقد كنا ملتصقين كثيراً
ولا أعتقد أن السبب كان .. المطر

.
عندما تشعرين بأن هناك سبب للبرد

تعالى عندى ..

فأننى أجلت إشعال المدفأة
لأننى متأكد من أنك سوف تختلقين عذراً


,
و تأتي


8 comments:

أبو حسام الدين يقول...

نعم لابد أن تختلق عذرا وتأتي.
فأوقد المدفأة..

ريـــمـــاس يقول...

مساء الغاردينيا راين
دائماً هناك ثقب ما في أرواحنا نتسلل منه لنضع أيدينا على الجرح مع مرور الوقت ظننا أنه التئم لكنه لازال مازال النبض فينا ..
نصك ملئ بـ الحنين وإصرار رجل على أنتظار محبوبته والأجمل أنك تعلم أنها لن تجد الدفئ إلا على صدرك فـ كن في إنتظارها إن كانت تستحق "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

Rama issa يقول...

على جفون البدر ترسو أضواء حروفك ودفء معانيها
مواقد العشق ...يشعلها لهف بوحك
ووشوشات همسك... كحنين الربيع...:
ستأتي فهيء لها روضك الحاني....
حروووفك وادعة ورائعة صديقي
أبدعت

آرثـر رامبـو يقول...

مرحبااا قووس

نص يشعر بالدفء .

أمال الصالحي يقول...

إنه الشوق تأتي به الليالي الباردة لتعيد الدفء إلى قلب ظل خامدا لكنه لم يمت

تحياتي يا قوس قزح

سفيرة المحبه يقول...

ان الشوق لمن نحب
هومن يولد في داخلنا هذا الاحساس

الاحساس بالدفء والامان كأن الاخر موجود معنا

تلك هي الحياة
ما علينا الا ان نعيش الواقع


تحياتي لك استاذي^_^

الجودي يقول...

اشعل مدفأتك ..

واستنير بضيائها ..

ولا تعتمد على حدسك ..


فقد لا تعود ..

...

جميل ما دونة قوس

شكرا لك ..

قوس قزح يقول...

@@ أبو حسام الدين : لعل وعسي صديقى

@@ ريماس : سوف أكون كما نصحتينى هه

@@ Rama issa : حروفك الأروع و الله يا صديقتى وأنا ممنون لكِ جداً .
@@ آرثر رامبو : أهلاً صديقى الغالى

@@ آمال الصالحى :صدقتى و شكراً لك صديقتى

@@ سفيرة المحبة : صحيح ..إنه الشوق.شكراً لكِ
@@ الجودى : وقد لا تعود أبداً . شكراً لك الجودى .نصيحتك فى محلها