2012/03/20

London Bridge Is Falling Down


كان اللقاء الأول فى لندن وبالتحيد فى فندق والداورف هيلتون .
احب ذلك المكان العتيق الجديد وحتى وان كنت غير نزيل به
فأننى لابد من أن أعرج عليه وأجلس فى اللوبى احتسي قهوتى

ودائماً تكون هناك مافاجئات تذكرنى بذلك المكان ..
هذه المره فى عام 2009 حيث كانت هى تدير محل للكتب
داخل أروقة الفندق .. وبعد مكالمة لها من صديق لى اتصلت بى
ودعتنى لزيارة محلها الأنيق جداً وبعد ثرثرة تعريف بالتليفون
وجدت كل ضالتى عندها من الكتب ليس النادرة الوجود ولكن المغضوب
عليها عندنا فى بلادنا رغم إنها أدبية فقط أو سياسية ليست لها علاقة
بنا على الإطلاق لأن التاريخ اصلاً لا يعرف عننا شيء أو نسانا بدون قصد ..

وهى تعطينى لمحة عن محتوى الكتاب أخذتنى طريقة عرضها بصورة
تجعلك تحب الكتاب قبل أن تقرأة ..
كان فى داخلى سئوال أبى أن يتركنى فى وقارى المتصنع وانا استمع اليها
فهمست لها بأبتسامة فيها رجاء ان لا تخيب ظنى ..
" أنتى أديبه ؟ .. فقالت لى نعم .. وعددت لى الأماكن التى تذهب لها ومنا دبى و القاهرة
وبيروت وعمان .. وجدت نفسي فى مأزق وفضلت أن لا أتوسع كثير فى طرح
الأسئلة ولكن سعة صدرها و إبتسامتها تشعرك إنك جئت ليس لشراء كتب و إنما
كضيف لديها فى بيتها ذو الملامح الشرقية الغربية ..
 حتى كتب غادة السمان ومحمود درويش ولمعظم الكتاب العرب وسعوديين أيضاً .
المكان ليس بالكبير ولكن تم اختيار الكتب بطريقة تجعلك تشعر بأن هذه الكتب
قد أختيرت بعناية  لك كى تجعلك لا تخرج من هذا المكان وتبحث فى اماكن أخرى ..

اللقاء الثانى كان فى دبى عام 2010 على هامش الملتقى السنوى للشعراء العرب
ولكن هذه المرة لم تكن من أجل تسويق الكتب ولكن هى كانت عضو فى دار نشر غربية مرموقه
وكانت تستمع وتدون .. وتستنتج .. وبكلمات بسيطه وواثقة تحدثك عن من هو صاحب
الكتاب الذى سوف يكون أكثر انتشاراً ..

الموعد الثالث والذى لم يكتب له النور كان فى القاهره فى منتصف يناير 2011 ولكن
بسبب اجتياح الربيع العربى لم يتم ..

ما اجمل ان تشترى كتب من لندن كى تحتفل بها فى عمان و دبى و تحكيها فى الرياض
ولكن شتان ما بين ان تحكيها .. وبين أن تشتريها من هليتون والدروف مع قهوة مضيفتى
وعبق الفندق وعطر المكان .. شتاااان شتاااان ..

الموعد القادم لم يتم الإتفاق عليه ..
ولكننى أنتظره مثل الحلم ..


كلما كنت أمر على ذلك المكان أتذكر أغنية قديمة عن جسر لندن الخشبى القديم
والتى أصبحت مشهورة ويعرفها كل الرومانسيون الصغار العشاق وتقول كلماتها :

London Bridge is falling down,
Falling down, falling down,
London Bridge is falling down,
My fair Lady.

Build it up with wood and clay,
Wood and clay, wood and clay,
Build it up with wood and clay,
My fair Lady.

Wood and clay will wash away,
Wash away, wash away,
Wood and clay will wash away,
My fair Lady.

Build it up with bricks and mortar,
Bricks and mortar, bricks and mortar,
Build it up with bricks and mortar,
My fair Lady.
Bricks and mortar will not stay,
Will not stay, will not stay,
Bricks and mortar will not stay,
My fair Lady.
Build it up with iron and steel,
Iron and steel, iron and steel,
Build it up with iron and steel,
My fair Lady.
Iron and steel will bend and bow,
Bend and bow, bend and bow,
Iron and steel will bend and bow,
My fair Lady.
Build it up with silver and gold,
Silver and gold, silver and gold,
Build it up with silver and gold,
My fair Lady.

Silver and gold will be stolen away,
Stolen away, stolen away,
Silver and gold will be stolen away,
My fair Lady.
Set a man to watch all nigh,
Watch all night, watch all night,
Set a man to watch all night,
My fair Lady.
Suppose the man should fall asleep,
Fall asleep, fall asleep,
Suppose the man should fall asleep?
My fair Lady.
Give him a pipe to smoke all night,
Smoke all night, smoke all night,
Give him a pipe to smoke all night,
My fair Lady.
والى لقاء قريب  .. مع تحيات جسر لندن الخشبى 

8 comments:

ريبال بيهس يقول...

صباح الورد راين

وقفت مع كلماتك بمحطات عدة أولها الكتب المغضوب عليها في بلادي وهي كثيرة كما أشرت واحياناً لا نرى لمنعها مسوغ وكأنه تعنت وللأسف أتذكر كلمة مازالت ترن في أذني حتى الآن من شخص ما عندما قال الكتب التي يفسح لها وتسمح بسرعه هنا هي كتب المناهج الجامعية وكتب الدين والبقية تضيع في دهاليز الفسح حتى يقضي الله امراً كان مفعولا ...
المحطة الثانية كانت مع الأديبة الذي بهرك أكثر من مجرد كتبها وإنتقائها فهنا أحسست بلمحة إعجاب غير خفية زاد من سخونتها ثقافة السيدة وسعة علمها عن كتبها وكتابها وكأنك أمام مبرمج آلي ولكنه جميل بعض الشيء ...
أما المحطة الأخيرة فهي الأريحية في التعامل فنحن في موطن اي لقاء لرجل بإمرأة هو بمثابة إعلان معصية وهذا ما يخيفنا حقاً ...
الحروف والكلمات تجمع ونادراً ما تفرق ما بين لندن والرياض دائماً لذة اللقاء بها لا تنتهي ..

تحياتي وإحترامي

غير معرف يقول...

يالله ..
مآ تتخيل يا دكتور كم تتوق نفسي للسفر لكل بلاد العالم ، وأزور الكثير من المدن التي أقرأ عنها في رواياتي ..
بداية ً شيء جميل جداً أنك تسافر وتزور العالم والاماكن وتعمل صداقات ،!
يآ رب اوعدنا :) ،
الأمر الآخر هو الكتآب ، من أهم الأشياء التي تجذبني في أي كتآب هي طريقة العرض المبدأية للكتآب ، نحتآج فعلاً لمحبي القراءة والأدباء والفنين في معارض الكتآب أو المكتبات على صغر أحجامها .
حلو تروح مكآن تلاقي انسان يستقبلك بابتسآمة وبصدر رحب ويعرّفك على الكتآب بطريقة جذابة ، تدخل لنفسك الشعور بالبهجة لإنك صآحب لغة ورح تقدر بيوم تقتني الكتآب وتقرأه !!
<>
يارب تقدر تشوف صديقتك مرة أخرى وتُسعد بلقائها وكتبها الجديدة .
تحيآتي ،،
وسن ،،

Rama issa يقول...

ما أجملها من محطات ...
ثرية هي لحظاتك صديقي
تكتنز بكل ماهو
مفيد... ومثير .....وفاتن...
أتمنى أن يفك لثام التقييد عن بعض الكتب التي تستحق أن ترى النور في بعض البلدان...
وقد بحثت عن بعضها في مكان تواجدي لكني لم أجدها للأسف الشديد
لذلك أنتظر دائماً رؤيتها وشرائها من مكتبات ديارنا البسيطة الغنية جداً...
والتي كان ربيعها مزهر بالحرية والخير قبل ربيع الدماء ووباء التغيير الجامح....
شكراً لطروحاتك الغنية ومغامراتك التي تنضح بالجمال والرقي ...
راما....

قوس قزح يقول...

ريبال بيهس
صباح الورد صديقى
جميع المحطات التى وقفت بها صحيحة يا ريبال

وتحياتى ومودتى لك عزيزى

قوس قزح يقول...

وسن ..
وما دامت لك الرغبة فى السفر و الترحال فسوف تسافرين كثير ..
شكراً لدعواتك

خالص ودى لكِ

قوس قزح يقول...

Rama issa
"
شكراً لإطرائك الجميل
وبالنسبة للكتب فنحن نتحايل الى جلبها من هنا و هناك ..وإن كان بعضها بصعوبة ولكن نحس بالمتعه ونحن نختلسها ..

شكراً راما لحضورك

نيسان يقول...

بعيداً عن الحياة على هذا الكوكب الذي لا يمل من الدوران

بعيداً عن مشكلات العصر الاقتصادية والبيولوجية وهموم الشوارع المختنقة من عواصف القهر

قريبة إلى عالمك الخاص

إلى نفس الإنسان بشفافيتهاالعميقة وتجاربها التي لن تنسى والبوح العذب المعجون بصدق التصوير والبوح .. هنيئاً لتلك الأنثى التي احتلت جزءا من مساحات قلبك الذي نبض بها يوماً وبإنتظار اللفاء القادم ..

لا تنسى سيبقى شيء ينبض بداخلنا يحرك الحياة البائسة ويعطينا حافزاً للإستمرار وينقلنا بين أطوار وأهوال ونشعر بالفرح والسرور

لتبقى الحياة الحقيقية لوجودنا كبشر ومخلوقات

قوس قزح

قرأتك هنا واكتشفت انني بحاجة أن أعيد القراءة مرات ومرات

م د ه ش وكفى


.

.

نيسان

قوس قزح يقول...

نيسان
/
عندما يتقابل جمال عبق المكان مع جمال وحضور الحبيب يكون للحظات طعم ومعنى

تحياتى لك أيتها الجميله